1.
المراد : فوِّض أمرك إلى من يحسنه، أو استعن على عملك بأهل المعرفة والحذق.
قال الشاعر:
يا بارئ القوس بَرياً ليس يحسنه *** لا تَظْلم القوس، أعط القوس باريها
وقيل: اول من نطق بهذا المثل الحُطَيئة، وذلك أنه دخل على سعيد بن العاص وهو يغذّي الناس فأكل أكلاً جافياً، فلما فرغ الناس من طعامهم وخرجوا، أقام مكانه، فأتاه الحاجب ليخرجه، فامتنع وقال: أترغب بهم عن مجالستي؟ إني بنفسي عنهم لأرغب. فلما سمع سعيد ذلك منه، قال : دعه. وتذاكروا الشعر والشعراء. فقال لهم: أصبتم جيد الشعر، ولو أعطتم القوس باريها لوقعتم على ما تريدون.
باري القوس هو الذي ينحتها ويصلحها، والفعل بَرَى.
11 3

عبارات ذات علاقة ب أعطِ القَوْس بارِيها

استأصل شَأْفَتَه ابن السبيل اعقلها وتوكل اشرأب عنقه استشاط غضبا
 
1.
أي اسْتَعِنْ على عملك بأهل المعرفة والحِذقَ فيه، ينشد:
يَا بَارِيَ الْقَوْسِ بَرْياً لَسْتَ تُحْسِنُهَا ... لاَ تُفْسِدَنْهَا وَأعْطِ القَوْسَ بَارِيها
2 1

عبارات ذات علاقة ب أَعْطِ القَوْسَ بارِيَهَا

استأصل شَأْفَتَه ابن السبيل اعقلها وتوكل اشرأب عنقه استشاط غضبا